أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
تكنولوجيارقمنةمبيعات

كيف ستغير التكنولوجيا داخل المتاجر البيعَ بالتجزئة

الأتمتة وأجهزة الاستشعار تَعدُنا بتجربة أفضل للعملاء – وبوقود لتحسين التحليلات.

تواجه متاجر البيع بالتجزئة تحديات لم يسبق لها مثيل؛ ليس فقط أن المستهلكين يشترون مزيداً من البضائع عبر الإنترنت (وهو اتجاه سرَّعته الجائحة)، لكن الشركات الرقمية الأولى مثل أمازون Amazon تُهدد بيئة المتاجر الفعلية للبيع بالتجزئة Brick-and-mortar retailers، وذلك من خلال فتح متاجرها الفعلية الخاصة التي تجمع بين خيارات البيع عبر الإنترنت وخارج الإنترنت. وللحفاظ على القدرة التنافسية، يحتاج تجار التجزئة التقليديون إلى النظر في كيف يمكن لاعتماد التكنولوجيا الرقمية أن تحسن تجربة العملاء في المتاجر، وتوفر إمكانية الوصول إلى مزيد من البيانات حول تفضيلات العملاء وعاداتهم، وربما تحسن عمليات تجارة التجزئة بالقنوات المتعددة المتكاملة Omnichannel operations.

أصبح ما يُسمَّى بالمتجر الخالي من الاحتكاك Frictionless store هو المعيارَ الذهبي الجديد في عالم البيع بالتجزئة. ومع ذلك فإن المصطلح هو تسمية خاطئة بعض الشيء. فالهدف من ذلك هو استخدام التكنولوجيا الرقمية لتلبية توقعات المستهلك من المرونة والإشباع الفوري والراحة والتسوق الغامر والسلامة والسرعة. لكن المتبنين الأوائل لا يزيلون نقاط الاحتكاك Points of friction كلها. بل إن استراتيجياتهم تختلف اختلافاً كبيراً تبعاً لنقاط الاحتكاك التي يريدون إزالتها.


عذرا، لا تمتلك الصلاحية لقراءة هذه الصفحة، بإمكانك الدخول إلى حسابك أو الاشتراك لتكون عضوا في المجلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى