أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
قيادة

كيف يُمكّن المواطنون الصالحون القادة الطالحين

في بعض الأحيان، يشعر القادة الذين ينسبون إلى أنفسهم الأعمال الحميدة لفِرَقهم بأنه يحق لهم أن يتصرفوا على نحو غير أخلاقي.

يحفز القادة الفاعلون فِرَقهم ويلهمونها للمشاركة فيما يسميه الباحثون سلوكيات المواطنة Citizenship behaviors، التي تتجاوز متطلبات العمل لإفادة المؤسسة. وتتضمن هذه السلوكيات مساعدة زملاء العمل، وتحمل مسؤوليات إضافية، وتقديم الحلول المبتكرة، وتخصيص ساعات إضافية عند الضرورة. وهي تسهم في تحسين أداء الشركة من خلال توفير الموارد النادرة، وزيادة الاستقرار المؤسسي، وتعزيز فاعلية الفريق، وجعل مكان العمل أكثر جاذبية.

كذلك قد تكون سلوكيات المواطنة مفيدة للأفراد الذين يتحلون بها. مثلاً، هي ترتبط بالطاقة الإيجابية، ورأس المال الاجتماعي المتزايد، وتحصيل الدرجات العليا عند تقييم الأداء. وقد يتوقع المرء من الموظفين الذين يتحلون بسمات كهذه أن يستمروا بسلوكهم. ولكن خطاً حديثاً من الأبحاث حول الترخيص الذاتي الأخلاقي Moral self licensing يشير إلى أن المواطنين الصالحين حاليا قد يشعرون في بعض الأحيان بأنه من حقهم أن يكونوا طالحين في المستقبل.


عذرا، لا تمتلك الصلاحية لقراءة هذه الصفحة، بإمكانك الدخول إلى حسابك أو الاشتراك لتكون عضوا في المجلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى