أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
رقمنة

وعد الإنتاج المكتفي ذاتياً

في حين كشفت سلاسل التوريد (الإمداد) Supply chains عن أوجه ضعفها خلال الجائحة، تعرض تكنولوجيات التصنيع الرقمي طريقا للتقدم قدما.

كانت مسألة حياة أو موت. أثناء الهجوم المبكر لجائحة كوفيد-19، فقد كان مستشفى في بريشيا بإيطاليا يعاني نقصاً في صمامات أجهزة التنفس. ولم يتمكن الموردون العاديون من تلبية الطلب المتزايد بسرعة على الأجزاء، التي كانت تشكل ضرورة أساسية لإبقاء المرضى على قيد الحياة. لذلك في لحظة اليأس تواصل المستشفى مع المجتمع المحلي طلباً للمساعدة. واستجابت إيسينوفا Isinnova، وهي شركة في بريشيا قادرة على إنتاج نماذج أولية Prototyping، بسرعة لهذه الدعوة. فقد اعتمدت تصميماً لشركة أخرى، وصنعت نماذج أولية، ومن ثم أنتجت المئات من الصمامات بالطباعة ثلاثية الأبعاد أثبتت قدرتها على الاستجابة لحالة الطوارئ. وبعد ذلك طورت الشركة نفسها فكرة مبتكرة لتحويل قناع غطس السنوركل Snorkeling mask إلى جهاز تنفس في حالات الطوارئ. ونظرا للطلب الشديد على أجهزة تنفس الطوارئ عبر معظم أنحاء إيطاليا كلها، تواصلت إيسينوفا مع مجتمع التصنيع الرقمي لتوفير هذه المواد للمستشفيات المحلية، حسبما ذكرت مارتينا فيراكان Martina Ferracane، مؤسسة منظمة مختبر صقلية الغربية للتصنيع FabLab Western Sicily. وأُنتِجت آلاف القطع كتبرعات للمستشفيات في أنحاء المنطقة كلها. وصارت المنظومة الإيكولوجية الموزِّعة لمرافق التصنيع الرقمي – بعضها عبارة عن مختبرات التصنيع التابعة إلى المجتمعات الصغيرة، وبعضها تجاري – جزءاً مهماً من سلسلة التوريد المحلية لتوفير معدات الحماية الشخصية PPE، وقطع الغيار، والأجهزة الطبية لمرافق الرعاية الصحية.

وفي وقت تكشفت فيه هشاشة Fragile سلاسل التوريد العالمية والتصنيع على نطاق واسع Large scale manufacturing ومدى تعرضها للمخاطر Vulnerable، فإن الدور الذي تؤديه تكنولوجيات التصنيع الرقمي والمنظومات الإيكولوجية المحلية تقدم إلينا لمحة عن مستقبل تُمكِّن فيه الأشكالُ الجديدة من الإنتاج المكتفية ذاتياً المجتمعاتِ الصغيرة في مختلف أنحاء العالم.


عذرا، لا تمتلك الصلاحية لقراءة هذه الصفحة، بإمكانك الدخول إلى حسابك أو الاشتراك لتكون عضوا في المجلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى