أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
منوع

في مكان آخر

إن مكننة الزراعة قصة قديمة. ففي الولايات المتحدة جرارات أكبر وأكثر أتمتة تزرع وتحصد آلاف الفدادين من المحاصيل الرئيسية مثل القطن والقمح وفول الصويا باستخدام عدد متناقص من العمالة البشرية. ولكن إنتاج محاصيل متخصصة مثل الفواكه والخضار أصعب بكثير – فهو يشمل معالجة حذرة وأنشطة حصاد انتقائي لا تفقهها الآلات.

وكما كتب جون سيبروك John Seabrook في مجلة النيويوركر The New Yorker (عصر المزارعين الروبوتيين 8 ،The Age of Robot Farmers أبريل 2019) فقد نكون على عتبة عصر زراعي جديد تتمكن فيه الروبوتات من الحلول محل البشر في قطاف المحاصيل الحساسة مثل الفراولة.


عذرا، لا تمتلك الصلاحية لقراءة هذه الصفحة، بإمكانك الدخول إلى حسابك أو الاشتراك لتكون عضوا في المجلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى